رويترز (لندن)
تماسكت أسعار النفط اليوم الثلاثاء لتحتفظ بمكاسب حققتها في الوقت الذي يهدد فيه الصراع بين القوات العراقية والكردية الإمدادات من شمال العراق في حين يتزايد التوتر السياسي بين الولايات المتحدة وإيران.

وبعد تداول النفط في نطاق محدود نسبيا لعدة أشهر دعمت خلالها تخفيضات في الإنتاج تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) أسعار الخام في حين كبح زيادة الإنتاج الأمريكي الأسواق، تحركت الأسعار مرتفعة بشكل كبير هذا الشهر.

وبحلول الساعة 0730 بتوقيت جرينتش صعد خام القياس العالمي مزيج برنت خمسة سنتات إلى 57.87 دولار للبرميل مرتفعا بواقع الثلث تقريبا عن مستوياته في منتصف العام.

ولم يسجل خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي تغيرا يذكر ليستقر عند 51.78 دولار للبرميل.

وذكر تقارير غير مؤكدة أن القوات الكردية أوقفت إنتاج نحو 350 ألف برميل يوميا من النفط من حقول رئيسية.

ويتزايد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران مما يرفع علاوة المخاطر العالمية للنفط.