أ ف ب (برشلونة)
فجر اللاعب البرازيلي السابق رونالدينيو مفاجأة من العيار الثقيل بعدما أكد في تصريحات إعلامية أنه هو من اتخذ قرار الرحيل عن نادي برشلونة الإسباني عندما قرر رئيس النادي آنذاك، خوان لا بورتا، تعيين بيب غوارديولا مديرا فنيا للفريق الأول لكرة القدم.

ونقلت صحيفة " marca" الإسبانية عن اللاعب البرازيلي قوله: أنا من قرر الرحيل عن برشلونة، وذلك بعد أن أنجزت أهدافي وكنت أحتاج إلى تغيير، علاقتي مع غوارديولا كانت طيبة دائما وكنت أعمل مع شقيقه.

وجاءت تصريحات رونالدينيو متناقضة مع الرواية الشهيرة لرحيله عن برشلونة إلى إيه سي ميلان الإيطالي، فقد أكد غوارديولا في اليوم الأول له على رأس القيادة الفنية لبرشلونة أن دور رونالدينيو وديكو وصامويل ايتو، الثلاثي الذي كان يعتمد عليهم المدرب الأسبق للفريق الهولندي فر انك ريكارد، قد انتهى.

ويرى رونالدينيو أن رحيله عن برشلونة لم يعن تدهور مسيرته الاحترافية، وأضاف قائلا: ليس حقيقيا أنني فقدت شغفي بكرة القدم، بعدما رحلت عن برشلونة استمررت في تحقيق الفوز، لقد فزت بكأس ليبيرتادوريس مع أتلتيكو مينيرو، ولم أخسر مع فلامنغو طوال سبعة أشهر ثم خضت النهائي الأول لكويريتارو في تاريخه، لم أندم على شيء.

وأصبح رونالدينيو سفيرا لبرشلونة، منذ فبراير الماضي، بالإضافة إلى حصوله على لقب أفضل أساطير برشلونة، وهو الفريق المكون من اللاعبين القدامى للنادي الكتالوني.