مريم الصغير (الرياض)
فيما تداولت مواقع التواصل فيديو لطالبة من جامعة الإمام، تعرضت للضرب على يد موظفة أمن، علمت مصادر «عكاظ» أن الموظفة رفضت خروج إحدى الطالبات بحجة انتهاء وقت الخروج ووجهتها للخروج من بوابة أخرى، وأثناء المشادة لاحظت موظفة الأمن طالبة أخرى تصور، فاستوقفتها وطلبت بطاقتها الجامعية فرفضت الطالبة وتعاملت معها بالقوة، ونتجت عنها الإصابة التي ظهرت في المقطع. وعلق لـ «عكاظ» المتحدث باسم الجامعة أحمد الركبان مؤكداً الحادثة وأضاف «الموظفة تابعة لشركة جديدة تعاقدت معها الجامعة ولا علاقة لنا بها، وأخطأت بالاعتداء على الطالبة وستتخذ الجامعة الإجراء الصارم ضدها، في حال ثبت عليها الخطأ، كما أن الطالبة من حقها التقدم بشكوى نظامية ضدها، ولا مبرر لنشرها المقطع قبل التحقيق، ويدخل ذلك ضمن الجرائم المعلوماتية»، لافتاً إلى أن مدير الجامعة وجه بالتحقيق، وفي حال ثبت الحق على الطالبة بالبينة فستعاقب، والمقطع المتداول لا يبرئها، ويثبت أنها صورت فعلا وهذا خطأ.