ردينة فارس (غزة)
وقعت حركتا فتح وحماس أمس (الخميس) في القاهرة اتفاق المصالحة الهادف إلى إنهاء عقد من الانقسامات بين الطرفين، وحددا مهلة شهرين من أجل حل الملفات الشائكة. واتفاق الطرفان على تسلم السلطة الفلسطينية إدارة قطاع غزة الخاضع حاليا لسلطة حركة حماس، بحلول الأول من ديسمبر كحد أقصى.وكشف مسؤول فلسطيني أن الاتفاق ينص على نشر 3000 عنصر من الشرطة الفلسطينية التابعة للسلطة في قطاع غزة، مشيرا إلى أن الطرفين المجتمعين في مقر المخابرات المصرية اتفقا على «تنفيذ اتفاق القاهرة الموقع بين جميع الفصائل الفلسطينية في الرابع من مايو 2011». ومن جهته، أفاد رئيس وفد فتح عزام الأحمد في مؤتمر صحفي أمس، أن السعودية والأردن كانا على تماس مع الجهود المصرية لإتمام المصالحة. في سياق متصل، يتوجه الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى قطاع غزة خلال أقل من شهر، في سياق جهود المصالحة الفلسطينية.