واس (الرياض)
أكد وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، أن حرية الصحافة في بلاده تراجعت بفعل انقلاب ميليشيا الحوثي وصالح.

وأوضح الإرياني خلال لقائه اليوم (الخميس) في الرياض السفير الفرنسي لدى اليمن كريستيان تيستو، أن ميليشيا الانقلاب لا تزال تختطف أكثر من 17 صحفياً وأحالت عشرة منهم إلى محكمة الإرهاب وتمنع عنهم الغذاء والزيارة ويتعرض الكثير منهم لعمليات تعذيب وحشية.

ورحب الوزير اليمني، بدخول وسائل الإعلام إلى المحافظات المحررة في بلاده، مضيفا أن وزارة الإعلام ستعمل على تنسيق الزيارات للطواقم الإعلامية الأجنبية الراغبة بالدخول إلى اليمن.

من جهته، أكد السفير الفرنسي تضامن بلاده مع الصحفيين اليمنيين المختطفين في سجون ميليشيات الانقلابيين، مشيرا إلى أن قضية الصحفيين اليمنيين تأخذ حيزاً كبيراً من اهتمام الحكومة الفرنسية والمنظمات الحقوقية في فرنسا وسيتم نقل هذه الانتهاكات التي يتعرض لها الصحفيون إلى الحكومة الفرنسية.