علي الرباعي (الباحة)
أكد أمير منطقة الباحة الأمير الدكتور حسام بن سعود، أن ما يقوم به جنودنا البواسل في مختلف مواقعهم يرفع رأس كل مواطن ومسؤول بالفخر والاعتزاز بهم، مشيراً خلال استقباله أمس والد وشقيق الشهيدين أحمد وناصر الزهراني إلى أن الدفاع عن المملكة واجب ديني ووطني، خصوصاً أن الوطن السعودي مهبط الوحي، ومنطلق الرسالة، ويضم أقدس البقاع في مكة والمدينة، مشيداً بما قدمه شهداء بلادنا الأفذاذ من بسالة وسمو في الوسائل والغايات ذوداً عن الأرض المباركة، ما يسجل لهم بمداد من ذهب في سجل البطولات، مع ما يدخر لهم عند الله من الخير وتبليغهم منازل الشهداء بإذن الله.

وأشار أمير الباحة إلى أنّ القيادة الرشيدة – أيدها الله – وجميع أبناء الوطن يقدّرون وبكل إجلال تلك البطولات والتضحيات لقواتنا ورجال أمننا في الذود عن الوطن مكانا وإنسانا ومنجزات، مؤكداً أن الجميع سيقف بالمرصاد في وجه كل حاقد ومعتد يحاول المساس بأمن وطننا.

ورحب الأمير حسام بذوي شهيدي الحد الجنوبي، مجدداً تعازي القيادة الحكيمة، وتعازيه لهم ولأسرهم، سائلاً الله أن يتغمد شهداء الوطن بواسع رحمته ومغفرته وأن يلهم ذويهم الصبر والسلوان.

من جانبهم، عبر ذوو الشهيدين عن شكرهم وتقديرهم للقيادة الحكيمة ولأمير المنطقة على الاهتمام الدائم بأبناء الوطن في كل مكان، مؤكدين أنهم جميعا فداء للوطن، عادين استشهاد أبنائهم في ميدان العز والكرامة شرفا وفخرا لهم.