«عكاظ» (جدة) رويترز(دبي)
قال وزير الخارجية البحريني، الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، إن إيران تهدد، والأمين العام لميليشيا «حزب الله» حسن نصر الله ينبح، وعملاءها خائفون، بعدما أوجعتهم السعودية باحترام العالم لقوة موقفها وصلابة إرادتها ومشروعها التطويري الكبير. وهاجم آل خليفة في تغريدة له على «تويتر» أمس( الأحد)، نصرالله قائلا: يعلم نصر الله وأشباهه العبيد بأن حفلة الاتفاق النووي الإيراني قد انتهت، وأطفئت أنوارها، فتراه وتراهم ينبحون في حين تبحث عيونهم عن منفذ الهرب.

وفي إطار التهديدات المتبادلة بين واشنطن وطهران، نقلت وكالة «تسنيم» الإيرانية للأنباء عن قائد الحرس الثوري، محمد علي جعفري، قوله أمس (الأحد)، إن طهران ستعتبر الجيش الأمريكي مساوياً لتنظيم «داعش»، إذا صنفت واشنطن الحرس الثوري منظمة إرهابية. وقال جعفري إن الولايات المتحدة ستخطئ إذا اعتقدت أن بإمكانها الضغط على إيران للتفاوض بشأن قضايا إقليمية.