خالد آل مريّح (أبها)
جسد عدد من طلاب عسير أروع الأمثلة في رد الجميل، حين بادروا بتكريم معلميهم في يومهم العالمي، بالورود والهدايا التذكارية.

وأكد مدير تعليم عسير جلوي آل كركمان، أهمية دور المعلم وأنه نبراس وضياء وعماد التعليم والتربية في أي مجتمع، مشيرا إلى استحقاق المعلمين والمعلمات للتكريم والإشادة بدورهم المهم، لاسيما في اليوم العالمي للمعلم، مخاطبا إياهم بأنهم ثروة الوطن وصمام أمانه.

جاء ذلك في كلمة له في الاحتفال الذي نظمته الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة ممثلة في إدارة النشاط الطلابي، بمناسبة اليوم العالمي للمعلم، بحضور المساعد للشؤون التعليمية بتعليم عسير سعد الجوني، والمساعد للشؤون المدرسية عبدالرحمن عوضة، وعدد من القيادات التربوية والإدارية، والمعلمين والطلاب.

وتضمن الاحتفال مشاركة فاعلة من طلاب الابتدائية النموذجية بأبها، تضمنت توزيع باقات الورود على المعلمين في يومهم العالمي.

إلى ذلك، فعلت نحو 1300 مدرسة بعسير الاحتفال باليوم العالمي للمعلم، من خلال مجموعة من البرامج والفعاليات المنوعة، فيما تم تنفيذ جدارية وسط أبها بهذه المناسبة.