** سهرة فنية للجنسين أحياها رامي عبدالله في جمعية الثقافة والفنون بالرياض، مساء أمس الأول (الخميس)، أطرى عليها عدد من المثقفين والمثقفات.

** لا تزال شكاوى شعراء ومثقفين قائمة لعدم استلام جوائزهم ومخصصاتهم المالية من وزارة الثقافة والإعلام، على رغم مرور عام على اعتمادها، آملين ألا تطول مدة الانتظار.

** تساءل بعض الكتاب: هل نشاطات الأندية الأدبية تصل فعليا لفئة الشباب والشابات؟، متّهمين بعض الأندية بأنها تكرر نشاطاتها سنويا.

** تعاني اللجان الثقافية المنبثقة عن الأندية الأدبية من توقف دعم أنشطتها، برغم أنها تقدم برامج نوعية، ما فسّره البعض على أنه غيرة من رؤساء أندية من تلك اللجان.