رويترز (زيوريخ)
أوقفت اللجنة الأولمبية الدولية اليوم (الجمعة) رئيس اللجنة الأولمبية البرازيلية كارلوس نوزمان بصورة مؤقتة بعد اعتقاله بسبب مزاعم حول ضلوعه في دفع رشاوى تبلغ قيمتها مليوني دولار لشراء أصوات لاختيار ريو دي جانيرو لاستضافة أولمبياد 2016.

وبجانب ايقاف نوزمان المؤقت قررت اللجنة الأولمبية الدولية، ومقرها سويسرا، إيقاف اللجنة الأولمبية البرازيلية وتجميد مستحقاتها لدى اللجنة الدولية.

وقالت اللجنة الأولمبية الدولية إن الرياضيين البرازيليين لن يتأثروا بهذه القرارات وسيسمح لهم بالتنافس في الأولمبياد الشتوي 2018 في كوريا الجنوبية.