بي.بي.سي (لندن)
فاز الروائي الياباني المولد والبريطاني الجنسية، كازو إيشيغورو، بجائزة نوبل في الأدب لعام 2017.

وأثنت الأكاديمية السويدية، التي تمنح الجائزة، على الروائي قائلة إنه ككاتب «قد عرى في رواياته، التي تتسم بقوة عاطفية عظيمة، الخواء الكامن تحت شعورنا الواهم بالعلاقة بالعالم»، وقال إيشيغورو -البالغ من العمر 62 عاما- إن في الجائزة «إطراء مذهلا»، وأضاف أن لجنة نوبل لم تتصل به، وأنه غير متأكد إن كان في الأمر خدعة، «شرف عظيم لأن الجائزة تعني في الأساس أني أسير على خطى المؤلفين الكبار، فهذا ثناء رائع».

وكتب إيشيغورو ثماني روايات، ترجمت إلى 40 لغة، ومن أكثر رواياته شهرة «بقايا يوم»، و«لا تدعني أرحل أبدا»، اللتان تحولتا إلى فيلمين سينمائيين نالا نجاحا كبيرا، ومنح إيشيغورو نوط (OBE) في بريطانيا في عام 1995 لما قدمه من خدمات في الأدب.