حسين الشريف (جدة)
أعلن نادي الجزيرة الإماراتي عن وصول لاعبه البرازيلي روماريو ريكاردو سيلفا إلى العاصمة أبوظبي صباح أمس، بعد انفراج أزمة احتجازه من قبل السلطات القطرية دون أي مبررات أو توضيحات قانونية، وذلك في بيان نشر عبر حساب النادي على «تويتر». وأشار البيان إلى أن اللاعب روماريو قد غادر إلى الدوحة بإذن مسبق من إدارة النادي لتسوية بعض الأمور الشخصية الخاصة به، وأضاف البيان إلى أن نادي الجزيرة استعان بالأمم المتحدة والاتحاد الدولي لكرة القدم والاتحاد الآسيوي والاتحاد الإماراتي والقنصلية البرازيلية في الدوحة لإجبار السلطات القطرية على الإفراج عن اللاعب وإنهاء احتجازه، وزاد البيان إلى أن إدارة النادي الإماراتي أعدت مذكرة قانونية إلى الجهات القارية والعالمية المعنية بالأمر توضح فيها حجم الأضرار النفسية البليغة التي وقعت على اللاعب روماريو والأضرار التي وقعت على نادي الجزيرة الإماراتي نتيجة غياب اللاعب عن المشاركة، ووصف البيان احتجاز اللاعب بالممارسات الإرهابية التي بلغت مداها والتي امتدت إلى الرياضة بطريقة غير مسبوقة. واختتم البيان إلى أن إدارة الجزيرة عازمة على الوصول بهذا الموضوع إلى اتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة من قبل الاتحادين الآسيوي والدولي وكذلك الأمم المتحدة وحقوق الإنسان، تعويضا لما قامت به سلطات الدوحة.