أ. ف. ب (جنيف)
نددت اللجنة الدولية للصليب الأحمر اليوم (الخميس) بمقتل مئات الضحايا وتدمير المستشفيات والمدارس خلال الأسبوعين الأخيرين في مناطق عدة في سورية، معتبرة أن مستويات العنف هي «الأسوأ» منذ معارك مدينة حلب العام الماضي.

وحذر مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة في بيان منفصل من أن استهداف المدنيين والمرافق يشكل انتهاكا خطيرا لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي وقد يصل إلى حد جرائم الحرب.