أ ف ب (لوزان)

ذكرت محكمة التحكيم الرياضي "كاس" الخميس أن الأمين العام السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، الفرنسي جيروم فالكه، سيمثل أمامها الأربعاء القادم للاحتجاج على إيقافه لمدة 10 سنوات.

وحكم على فالكه (56 عاما)، مدير التسويق السابق أيضا، في 13 فبراير 2016 من قبل غرفة الحكم في الفيفا بالإيقاف 12 عاما عن ممارسة أي نشاط متعلق بكرة القدم قبل أن تخفض هذا المدة إلى 10 سنوات بالاستئناف.

وأوضحت كاس أن فالكه "هو بين الأشخاص الذين سيتم الاستماع اليهم في 11 أكتوبر".

واعفي فالكه، الساعد الأيمن لرئيس الفيفا السابق السويسري جوزيف بلاتر الموقوف بدوره (6 سنوات بعد التخفيض من 8 سنوات)، من مهامه في 17 سبتمبر 2015 بعد اتهامه في قضية بيع بطاقات مونديال 2014 في البرازيل في السوق السوداء، ثم أقيل من منصبه في 14 يناير 2016. واستأنف فالكه الحكم في فبراير الماضي طالبا "رفع العقوبة نهائيا" حسب كاس التي تتخذ من لوزان مقرا لها.

وكان فالكه خلال سنوات عمله اكثر المقربين من بلاتر الذي أوقف لست سنوات بسبب دفع نحو مليوني دولار بطريقة مثيرة للجدل لرئيس الاتحاد الأوروبي السابق، الفرنسي ميشال بلاتيني الذي أوقف بدروه لأربع سنوات.