«عكاظ» (بغداد)
قررت أربيل أمس (الأربعاء) وقف كل محاولات الحوار التي تسعى إليها مع بغداد جراء تعنت الحكومة الاتحادية في إنهاء الخلافات، التي نشبت إثر عملية الاستفتاء.

وقال عضو برلمان إقليم كردستان سالار محمود، في بيان تسلمت «عكاظ» نسخة منه: «إن قرارات البرلمان والحكومة العراقية دفنت كل الجهود والمحاولات للإصلاح»، معتبرا أن «القرارات الأخيرة الصادرة من البرلمان والحكومة العراقية بحق إقليم كردستان هي سياسة تستهدف الشعب الكردستاني»، وأشار إلى أن «تعليق المطارات وغلق الحدود ورفض مشاركة النواب الكرد في البرلمان الاتحادي وغيرها لا تستهدف نخبة سياسية، وإنما هي عقوبة للشعب الكردستاني».

ومن جهة أخرى، ردت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في إقليم كردستان، أمس على بيان الأزهر في مصر بشأن استفتاء كردستان، وهاجمت الحشد الشعبي، وبررت رفع العالم الإسرائيلي خلال الاستفتاء.

وأشارت الوزارة في بيان وصلت «عكاظ» نسخة منه إلى أن «بيان الأزهر حول الاستفتاء تضمن ظلما وإجحافا بحق شعب كردستان، فضلا عما اعتراه من عدم دقة في التعبير»

ومن جهة أخرى، اقتحمت القوات العراقية فجر أمس بلدة الحويجة آخر معاقل تنظيم «داعش» الإرهابي في شمال البلاد.

وأوضح قائد عمليات تحرير الحويجة الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله، أن «قطاعات الجيش والشرطة الاتحادية والرد السريع شرعت في تنفيذ عملية واسعة لتحرير مركز قضاء الحويجة وناحية الرياض والقرى والمناطق المحيطة بها».