«عكاظ» (الرياض)
ترسم أكثر من 200 شركة سعودية وروسية مستقبل الشراكات في مجال الاستثمارات المتبادلة، من خلال ملتقى الاستثمار السعودي الروسي الذي تنطلق أعماله اليوم (الخميس) في العاصمة الروسية موسكو، بمشاركة وزير التجارة الدكتور ماجد القصبي، ووزير الطاقة الروسي الكسندر نوفاك.

وسيشهد الملتقى تقديم عروض مرئية مفصلة عن الاستثمارات في البلدين، إضافة إلى استعراض أهم الفرص بالمملكة، يقدمها رئيس مجلس الغرف السعودية المهندس أحمد الراجحي، والمهندس إبراهيم العمر، كما يستعرض المسؤولون الروس الفرص المتاحة لرجال الأعمال السعوديين.

وستقدم المملكة رؤيتها 2030 لرجال الأعمال والمسؤولين الروس المشاركين في الملتقى الذي يأتي ضمن جدول زيارة خادم الحرمين الشريفين لروسيا، التي تبدأ اليوم (الخميس).

ويشتمل الملتقى على حلقات نقاش عن الاستثمارات الثنائية وتوطين الصناعة والإنتاج، والزراعة، يتحدث خلالها من الجانب السعودي المشرف العام على صندوق الاستثمارات العامة ياسر الرميان، والرئيس التنفيذي لشركة سابك المهندس يوسف البنيان، ورئيس وحدة المحتوى المحلي فهد السكيت، ورئيس هيئة النقل العام الدكتور رميح الرميح، ورئيس البرنامج الوطني لتطوير التجمعات خالد السالم، ومدير عام المؤسسة العامة لصوامع الغلال ومطاحن الدقيق المهندس أحمد الفارس، والمدير التنفيذي للشركة السعودية للاستثمار الزراعي والإنتاج الحيواني (سالك) عبدالله الدبيخي.