ار.تي (موسكو)
قالت ملكة جمال ميانمار شوي إين سي إنها جُردت من لقبها السابق بسبب مقطع فيديو شاركت فيه يتعلق بالعنف الممارس بحق الروهينغا في ولاية راخين (غربي ميانمار)، ونشرت شوي إين سي المقطع على الإنترنت الأسبوع الماضي، متهمة فيه متشددي الروهينغا بالعمل على استمرار الاضطرابات، ما أثار غضب المنظمين للمسابقة، سيما بعد أن فر أكثر من 500 ألف من الروهينغا إلى بنغلاديش منذ أغسطس الماضي، خوفاً من بطش جيش ميانمار، وطال العنف القرويين في راخين، لتفقد ملكة جمال ميانمار (19 عاما) لقبها عندما قرر المنظمون تجريدها من اللقب، وقالوا إنها انتهكت قواعد العقد ولم تتصرف كنموذج يحتذى به.