«عكاظ» (الرياض)
غرمت الهيئة العامة للترفيه، منظم فعالية مرخصة من قبلها بمدينة الرياض ١٠٠ ألف ريال، بعد تغييره الفقرة وعرض أخرى دون أي موافقة مسبقة أو حتى إشعار مسبق. وأكدت الهيئة أن ما أثير في وسائل التواصل الاجتماعي حول رقص طفلة من جنسية عربية تبلغ من العمر 12 عاماً في إحدى الفعاليات المرخصة من قبلها، بمدينة الرياض، كان محل البحث والتحقيق من الهيئة فور حصول هذا التجاوز الذي أتى نتيجة لمخالفة صريحة لمنظم الفعالية لبنود الرخصة الممنوحة له. وأكدت الهيئة اتخاذها إجراءات العقوبة اللازمة على المنظم نظير مخالفته الصريحة بنود الرخصة المتفق عليها والمتضمنة وقف التعامل بشكل تام مع المؤسسة المنظمة، وتغريمها ١٠٠ ألف ريال.

وشددت الهيئة العامة للترفيه على أهمية التزام منظمي الفعالية باشتراطات الرخص الممنوحة لهم، وعدم التغيير في محتوى أي فعالية دون العودة إلى الهيئة والحصول على إذن كتابي بذلك. كما أكدت الهيئة على حرصها ومتابعتها اللصيقة لأي مخالفة كانت للأنظمة والتعليمات من قبل المنظمين أو غيرهم.