«عكاظ» (جدة)
يقطف الفيلم السعودي «بركة يقابل بركة» ثمرة تألقه في العامين الماضيين، بعد أن أعلن منتجه ومخرجه محمود صباغ توقيعه عقداً مع شركة «netflix» لعرض الفيلم عالمياً ابتداء من 12 أكتوبر الجاري، وعلق «بأنه أفق جديد لفرص صناعة الفيلم المحلي»، ويأتي ذلك بعد نجاحات العمل الذي عرض في أهم المهرجانات العالمية، بينها الأوسكار وتورنتو وبرلين الذي فاز بجائزته وجوائز أخرى، وسيكون الفيلم الذي أُنتج عام 2016 من إخراج وكتابة محمود صباغ، متاحاً للمشاهدين حول العالم.

ويروي قصة الشاب بركة الذي يؤدي دوره الممثل هشام فقيه، وهو موظف حكومي من جدة شاءت الأقدار أن يلتقي مع فتاة تجسد دور ابنة لزوجين ثريين بالتبني، تؤدي دورها الممثلة فاطمة البنوي وتمثل شخصية الفتاة العصرية المشهورة على «إنستغرام»، وتتمخض عن لقائهما علاقة عاطفية تدور حولها قصة الفيلم، الذي قال عنه صباغ «استخدمت في فيلمي أساليب كثيرة، لأني قلت إننا نضع تعريفا لمفهوم السينما فلا توجد سوابق بالنسبة لنا».