"عكاظ" (الطائف)

رفع أمين الطائف أمين اللجنة العليا لتطوير الطائف المهندس محمد بن هميل آل هميل خالص الشكر والتقدير والعرفان إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، بمناسبة تدشينه مشروعات الطائف الجديد التي تضم مطار الطائف الدولي الجديد، ومدينة سوق عكاظ، وواحة التقنية، والضاحية السكنية، والمدينة الصناعية، والمدينة الجامعية.

مشيراً إلى أن هذه المشروعات تعد من أهم مشاريع اللجنة العليا لتطوير محافظة الطائف والتي تجد الدعم والاهتمام من الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس اللجنة العليا لتطوير محافظة الطائف، والمتابعة من الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، وكافة أعضاء اللجنة العليا لتطوير محافظة الطائف، وعد المشروع نقلة تنموية واقتصادية هائلة وسريعة للطائف، وحلماً طالما راود الأهالي وهو الآن يتحقق بفضل الله ثم حرص واهتمام القيادة الرشيدة.

وأشاد بالتوجيهات الحكيمة لخادم الحرمين الشريفين خلال اللقاء الذي تم في قصر السلام بجدة، مما يجسد حرصه على دعم التنمية والتطوير في بلادنا الغالية، واهتمامه بالمواطن ورؤاه وطموحاته، وأكد أن مشروع الطائف الجديد يعكس دعم القيادة الرشيدة لكل ما يهم الوطن والمواطن، ويرتقي بآمال أهالي الطائف وزائريها والسائحين لتحويل الطائف ورشة عمل للمشاريع الحديثة والعملاقة، وفقاً لرؤية المملكة 2030، وخطة التحول الوطني 2020.

وأبان المهندس محمد آل هميل أن هذا المشروع التنموي الكبير والذي يشرف علية مركز التكامل التنموي في إمارة منطقة مكة المكرمة سيسهم في إحداث نقلة تنموية بارزة في محافظة الطائف بشكل خاص ومنطقة مكة المكرمة عموماً، لذا فإن هناك تعاون وثيق وشراكة فاعلة بين مختلف الجهات الحكومية لتحقيق رؤى القيادة الرشيدة في إنجاح مشروع الطائف الجديد والذي يضم سلسلة من أكبر المشاريع التنموية والتطويرية بالمنطقة.

وكشف أن المحور الشمالي الشرقي لمدينة الطائف سيتحول حاضن لهذه المشاريع على مساحة 1250 كيلو متر مربع، وبين أن الأمانة ستقدم كل الدعم اللازم للمشروع بالتنسيق والتكامل مع مختلف الجهات المختصة وذات العلاقة وفقاً لتوجيهات ولاة الأمر، ولن تدخر وزارة الشؤون البلدية والقروية وعلى رأسها المهندس عبد اللطيف بن عبدالملك آل الشيخ وسعاً في تسخير كافة الامكانات لإنجاح هذا المشروع الرائد في المنطقة.