«عكاظ» (نيويورك)
اتهمت منظمة هيومان رايتس واتش الحقوقية إيران أمس بارتكاب جرائم حرب، وتجنيد أطفال أفغان للقتال في صفوف ميليشيا «الفاطميون» الإيرانية في سورية. وقالت، في بيان، إن باحثيها وقفوا على صور لمقابر في إيران دفن فيها 8 أطفال أفغان قتلوا في سورية. واتهم البيان الحرس الثوري الإيراني بغصب الأطفال الأفغان النازحين من الحرب في بلادهم على التدرب. وحذر من أن تجنيد أطفال دون سن الـ15 عاما ليقاتلوا في أي نزاع يعتبر جريمة حرب. وذكر أن الصحافة الإيرانية وثقت مقتل 6 أطفال أفغان آخرين.