«عكاظ» (جدة)
اتهم مسؤول أمريكي ميليشيا حزب الله اللبناني بالتحضير لعمليات إرهابية في أمريكا الجنوبية وتحديدا في البيرو، بدعم من الحرس الثوري الإيراني.

ونقل موقع «العربية نت» عن موقع «بريت بارت» الأمريكي أمس (السبت) أن رئيس المركز الوطني لمكافحة الإرهاب نيكولاس راسموسن كشف في تقرير للجنة الأمن الداخلي الأمريكي في مجلس الشيوخ، إن «مهربي ميليشيا حزب الله الإرهابية المدعومة من إيران، يقومون بإرسال إرهابيين إلى بيرو للتحضير لعملية إرهابية في مناطق بأمريكا اللاتينية».

وفيما أخرج مجلس الاستخبارات الأمريكي إيران وحزب الله من قائمة الإرهاب الدولي عام 2015، قبيل إبرام الاتفاقية النووية مع طهران، في فترة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما. أدرج البيت الأبيض بعد وصول دونالد ترمب للرئاسة الأمريكية عدداً من عناصر حزب الله في قائمة الإرهاب، من بينهم هاشم صفي الدين أحد أهم قادة هذا التنظيم المتهم بارتكاب مجازر في سورية وعمليات إرهابية في بعض دول العالم.