رويترز (إسطنبول)
قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم (السبت) إن السلطات في إقليم كردستان العراق ستدفع الثمن لإجرائها استفتاء على استقلال الإقليم الذي لاقى معارضة دولية وإقليمية واسعة.

وأيد أكراد العراق بأغلبية ساحقة الاستقلال في استفتاء جرى يوم الاثنين الماضي في تحد لدول الجوار التي تخشى أن يشجع ذلك مساعي الانفصال للأكراد على أراضيها ويفجر صراعا جديدا في المنطقة.

وقال أردوغان لأعضاء في حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه في مدينة أرضروم شرق البلاد «لن يشكلوا دولة مستقلة. إنهم يفتحون جرحا في المنطقة ليزيدوا الوضع سوءا». وقال: «لا نندم على ما فعلناه في الماضي. لكن بما أن الظروف تغيرت واتخذت حكومة كردستان، التي قدمنا لها كل الدعم، خطوات ضدنا‭‭ ‬‬فإنها ستدفع الثمن».

وهددت تركيا مرارا بفرض عقوبات اقتصادية بما قد يقطع عمليا صلة كردستان الرئيسية بالأسواق الدولية.