رويترز (جاكرتا)
ارتفعت أسعار النفط اليوم الأربعاء وحوم خام برنت القياسي قرب أعلى مستوياته في 26 شهرا الذي سجله في الجلسة السابقة بعد أن تراجعت مخزونات الخام الأمريكية على غير المتوقع مع قيام شركات التكرير بزيادة الإنتاج وسط تهديدات من تركيا بقطع صادرات خام من العراق.

وفي الساعة 0603 بتوقيت جرينتش كان خام برنت تسليم نوفمبر مرتفعا 29 سنتا بما يعادل 0.5 بالمئة إلى 58.73 دولار للبرميل.

وتحدد سعر التسوية على انخفاض واحد بالمئة أمس الثلاثاء بعد أن بلغ السعر 59.49 دولار في وقت سابق وهو أعلى مستوى منذ يوليو 2015 ويزيد أكثر من 34 بالمئة فوق أدنى مستوى لعام 2017.

وصعد الخام الأمريكي تسليم نوفمبر 34 سنتا أو 0.7 بالمئة إلى 52.22 دولار للبرميل بعد انخفاضه 0.7 بالمئة عند التسوية في الجلسة السابقة إثر تسجيل أعلى مستوى في خمسة أشهر عند 52.43 دولار للبرميل.

وتستمد أسعار النفط دعما من خفض الإنتاج 1.8 مليون برميل يوميا الذي تنفذه منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجون كبار آخرون لكن الخام الأمريكي يتلكأ خلف برنت وسط مخاوف من أن نمو إنتاج الولايات المتحدة قد يؤجج تخمة المعروض.

وتراجعت المخزونات الأمريكية 761 ألف برميل الأسبوع الماضي مع قيام مصافي التكرير بتعزيز الإنتاج في حين زادت مخزونات البنزين وانخفضت مخزونات نواتج التقطير حسبما أظهرته بيانات من معهد البترول الأمريكي يوم الثلاثاء، وهو ما خالف توقعات السوق. وأظهرت أرقام المعهد زيادة استهلاك الخام بمصافي التكرير 1.3 مليون برميل يوميا.

وكان من المتوقع ارتفاع مخزونات الخام الأمريكية للأسبوع الرابع على التوالي وفقا لاستطلاع أجرته رويترز يوم الثلاثاء.

وقال ريك سبونر كبير محللي السوق لدى سي.إم.سي ماركتس في سيدني "يوجد زخم صعودي قوي حاليا".