«عكاظ» (جدة)
توصل علماء بريطانيون من جامعة لانكستر إلى تشخيص مرض الزهايمر في مراحله الأولى باستخدام جهاز استشعار مزود بأجزاء من الألماس، مما يجعل هناك أملا جديدا في الكشف عن المرض مبكرا وتطوير أدوية أكثر كفاءة لعلاجه، ووفقا لموقع «newatlas» فإن جهاز الاستشعار يضم قطعا من الألماس بقياس نحو 0.6 متر مربع، ويمكنه تحليل نحو 550 عينة من بلازما الدم بين الأفراد الأصحاء والأفراد المصابين بمرض الزهايمر وغيرها من الأمراض المستعصية.

وأكد البروفيسور فرانسيس مارتن، الباحث الرئيسى فى الدراسة أن التحليل القائم على الألماس يمكن أن يميز بين مختلف الروابط الكيميائية المختلفة؛ سواء أكانت دهونا أو بروتينات أو حمضا نوويا أو جليكوجين، مما يساعد على اكتشاف المرض مبكرا، وقال العلماء إن الجهاز يعمل بدقة متميزة في تشخيص مرض الخرف الذي يصعب علاجه.