عكاظ (مكة المكرمة)
وقف المدير العام للتعليم في منطقة مكة محمد بن مهدي الحارثي يرافقه الدكتور عبد الرحمن البريدي المدير التنفيذي لشركة تطوير بالمنطقة الغربية على آخر الاستعدادات لإطلاق الدراسة في أولى مدارس تطوير الجديدة التي تستقبل الطلاب الأحد المقبل في حلتها الجديدة حيث زار مدرسة غرناطة الثانوية وتجول في مرافقها الحديثة.

واطمأن الحارثي في جولته التي استقبله فيها مدير مكتب تعليم شرق مكة إبراهيم الثقفي على اكتمال التجهيزات في المدرسة وأشرف شخصيا على وصول المقررات الدراسية والأجهزة الذكية من أجهزة حاسوب وسبورات ذكية ووسائل تعليمية حديثة.

وبين الحارثي أن مدارس تطوير شرعت في تسليم تعليم مكة المكرمة مشاريعها التعليمية حيث من المتوقع أن يكتمل تسليم نحو 33 مشروعا تعليميا مع نهاية الفصل الدراسي الأول وهو ما يعد نقلة نوعية في توفير بيئات تعليمية ذات مرافق مميزة تتيح للطالب والمعلم على حد سواء الاستمتاع بالعملية التعليمية.

وحث الحارثي خلال لقائه الكادر التعليمي في المدرسة يتقدمهم قائد المدرسة علي محسن الزهراني ونخبة من المعلمين على أهمية البداية الجادة لليوم الدراسي الأول.