واس (مكة المكرمة)
وقع أمين العاصمة المقدسة الدكتور أسامة بن فضل البار، عقداً جديداً لأحد مشاريع تصريف السيول في عدد من المواقع المهمة بمكة المكرمة، وجاء توقيعه مع إحدى المؤسسات الوطنية المتخصصة في هذا المجال.

وقال البار: "إن مشاريع تصريف السيول في مكة المكرمة تحظى بعناية بالغة، نظراً لما لها من أهمية في المحافظة على أرواح وممتلكات السكان، والتأكد من سلامة وكفاءة شبكات التصريف بصفة مستمرة".

وأشار إلى أن الأمانة أنجزت أخيراً العديد من المشاريع في هذا المجال، والتي أسهمت في تطوير الشبكات القائمة والحد من أضرار السيول ودرء مخاطرها.

وشمل العقد مشروع صيانة شبكة تصريف مياه الأمطار والسيول بالبلديات الفرعية بمكة المكرمة بلديتي الشرائع وبحرة، وبلغت قيمته الإجمالية (5.305.300) ريال ومدته ثلاث سنوات.

ويعد المشروع من المشاريع المهمة التي تجريها الأمانة لتفادي مخاطر السيول والعمل على صيانة شبكة التصريف القائمة ومعالجة كل ما يمكن أن يشكل خطراً على السكان، خاصة وأن مواقع تلك المشاريع تعد من المواقع التي تحيط بها الأودية وتشهد كميات كبيرة من مياه الأمطار والسيول.