واس (الرياض)
وقّع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية عقودًا لعلاج 650 مصابًا يمنيًا جراء الأزمة الحالية في بلادهم، مع بعض المستشفيات الخاصة باليمن.

ووقّع العقود في مقر المركز بالرياض اليوم مساعد المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية للعمليات والبرامج المهندس أحمد بن علي البيز.

فقد تم توقيع عقد تنفيذي لعلاج الجرحى اليمنيين داخل اليمن مع مستشفى الصفوة في محافظة تعز, يتم من خلاله تقديم الرعاية الطبية اللازمة للجرحى وفق المعايير الطبية لـ 150 جريحًا، بالإضافة إلى توقيع عقدين مع مجموعة مستشفيات البريهي الدولية بمحافظتي تعز وعدن لعلاج 300 مصاب بواقع 150 مصابًا لكل محافظة، وتم توقيع عقد آخر مع مستشفى بن زيلع بمحافظة سيئون لعلاج 200 جريح، ليصبح إجمالي المستفيدين 650 مصابا.

وأوضح مساعد المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية للعمليات والبرامج أن عدد من تم علاجهم بالمستشفيات والمستوصفات الخاصة داخل اليمن بلغ 3257 مصابًا يمنيًا، وأن التوقيع يأتي استمرارًا للمشروعات الطبية التي يمولها ويتابعها المركز بالتنسيق مع اللجنة العليا للإغاثة ممثلة بوزارة الصحة العامة والسكان اليمنية والشركاء المحليين والدوليين لتقديم الخدمات الصحية لليمنيين داخل وخارج بلادهم. وأكد المهندس البيز حرص المركز على أن تشمل برامجه الصحية جميع الأشقاء اليمنيين في أنحاء الجمهورية اليمنية في جميع الأنشطة والتخصصات وفق الاحتياج الفعلي.