«عكاظ» (الرياض) sportsـ
أقامت الإدارة العامة لكرة القدم بنادي النصر حفلة تكريمية للاعبي المنتخب وليد عبدالله، عمر هوساوي، يحيى الشهري، محمد السهلاوي؛ تقديرا لجهودهم التي ساهمت مع زملائهم في تأهل منتخبنا لنهائيات كأس العالم 2018 بموسكو.

كما قامت رابطة لاعبي النصر القدامى ممثلة بحضور كل من تحسن سفيان وإبراهيم فرج وناصر الفهد ومرحوم المرحوم ورياض الأحمري وعبدالله الغشيان وأحمد الغامدي وحسين هادي وإبراهيم الشويع وإبراهيم الهذيلي وفيصل سيف وعبدالرحمن الفهاد وخالد الصالح وحازم العلي ومرزوق الدوسري؛ بتكريم لاعبي المنتخب الأربعة، وتسلموا منهم هدايا تذكارية، متمنين لهم ولجميع زملائهم التوفيق والنصر الدائمين. وقدمت الرابطة هدية لرئيس النادي الأمير فيصل بن تركي تقديرا لجهوده الكبيرة في إعادة النصر لمنصات التتويج.

وثمن مدير عام كرة القدم المكلف طلال النجار مبادرة لاعبي النصر القدامى لتكريم زملائهم نجوم المنتخب، وقال إن لهذه المبادرة صدى كبيرا في نفوس جميع المسؤولين بالنادي وكذلك اللاعبين، وهي تأكيد على أن النصراويين أسرة واحدة، وقال: نراهم دائما معنا في كل أفراحنا وانتصاراتنا.

من جانب آخر، شهدت التدريبات مشاركة المدافع برونو في التدريبات اللياقية بمتابعة من الجهاز الطبي، وذلك بعد أن أظهرت الفحوصات الطبية والأشعة الدقيقة عدم حاجته للتدخل الجراحي، إذ أكد استشاري جراحة الوجه والفكين الدكتور ناصر العسيري أنه لا مانع من عودة اللاعب للتدريبات شريطة أن يرتدي القناع المخصص للوجه لمزيد من الحماية خلال الفترة العلاجية.

في الوقت ذاته، بدأ اللاعب إبراهيم غالب برنامجه اللياقي بالجري حول الملعب تحت إشراف أخصائي العلاج عازم ذيب، وذلك بعد أن أنهى برنامجه العلاجي إثر الإصابة التي لحقت به في مباراة الاتفاق، والتي شعر خلالها بألم في الركبة وخضع لفحوصات طبية تبين أنها عبارة عن كيس عصبي في الجهة الداخلية للركبة اليمنى، وأعطي العلاج اللازم ثم خضع لبرنامج لأسبوعين اشتمل على جلسات علاجية وتأهيل طبي. وسيواصل إبراهيم تدريباته اللياقية استعدادا للمشاركة مع الفريق، وبدأ أيضا عبدالله مادو بالجري حول الملعب.