عبير الفهد (الرياض)
لم يجد عضو مجلس الشورى اللواء طيار عبدالله السعدون مكاناً أنسب من قمة إيفرست التي نجح في الوصول إليها بعد مشقة، ليطالب المدارس بتنظيم رحلات رياضية في مقدمتها المشي في الأودية والجبال، واختار أن يكون مطلبه هذا بعيداً عن قبة مجلس الشورى ومن أعلى نقطة على سطح الأرض، داعياً إلى الاستفادة من المرتفعات الجبلية التي تنتشر بالمملكة.

وقال السعدون لـ«عكاظ» إنه من المهم جداً أن يخطط كل منا لخوض مغامرات مدروسة بين وقت وآخر لتجديد النشاط وإحياء الأمل والاهتمام بالمحافظة على الرياضة، مشيراً إلى أن الدول المتقدمة تهتم كثيراً بهذا الجانب وتجعله جزءا مهما من مناهجها الدراسية، وأقترح أن تعمم المدارس رياضة المشي بين الأودية والجبال عن طريق ترتيب رحلات جماعية للرياضة وتنظيف البيئة، بدعم من الشركات التي تلوث البيئة كالألبان والبتروكيماويات وأرامكو.