«عكاظ» (عمان)
واصلت الحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سورية من خلال المركز السعودي للتعليم والتدريب تقديم الخدمات التعليمية والتدريبية للطلاب والطالبات السوريين داخل مخيم الزعتري، وذلك ضمن مشروعاتها «شقيقي بالعلم نعمرها»، و«شقيقي مستقبلك بيدك»، حيث تم تخريج 426 طالبا وطالبة منذ افتتاح المركز، إضافة إلى 139 طالبا وطالبة يستفيدون حالياً من الدورة العاشرة التي تم استكمال النصف الأول منها.

ويقدم المركز السعودي للتعليم والتدريب محاضرات تدريبية مكثفة لتعزيز مهارات الطلبة بمجموعة من الدورات في الحاسب الآلي والعلوم الأساسية واللغة العربية واللغة الإنجليزية والرياضيات والتثقيف الصحي، إضافة إلى دورات الخياطة وصناعة الملابس وتعليم النسيج والفنون والأعمال اليدوية والخزفية، كما يقدم المطبخ السعودي في المركز محاضراته العملية للعديد من اللاجئات السوريات في مهارات الطهي وحفظ وتخزين الأطعمة.

من جهته، أكد المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية الدكتور بدر بن عبدالرحمن السمحان أن المخرجات التعليمية والتدريبية للمركز التعليمي والتدريبي الذي تطلقه الحملة السعودية تمتاز بالمستوى العالي، وذلك يتمثل بتوفير فرص عمل للأشقاء اللاجئين السوريين داخل مخيم الزعتري مع المنظمات والهيئات العاملة داخل المخيم، مفيداً أن النتائج الإيجابية لمخرجات التعليم داخل المركز ستعود بالنفع الكبير على الطلاب والطالبات في المستقبل.