محمد السنان @5rnshatsinan
لم تمر دقائق على خبر موافقة الملك سلمان حفظه الله للعرض المرفوع من وزارة الصحة بعنوان ( الصحة ٢٠٣٠ )، والذي يركز على خصخصة المؤسسات الصحية والعمل ببرنامج شامل للتأمين على المواطنين، فبدأ بعدها كل ذي علم ومن لا علم له بالإفتاء وتفسير القرار وتحليله وتفصيل عمومه وتعميم مفصله!! وبعضهم تجاوز مرحلة التحليل والتوقع إلى مرحلة تقرير بعض النقاط وبثها بالمجتمع وكأنها خبر معتمد، كمن كتبوا بأن المواطن سيدفع جزءا من مبلغ التأمين، فجاء الرد من حساب وزارة الصحة المعتمد بمجانية العلاج للمواطن، وهذا ما نص عليه نظام الحكم بالمملكة.

القوم الذين يتنطعون بكلمة «مصادري الخاصة»، ثم لا نجد شيئا مما قالته مصادرهم صحيحا على أرض الواقع، لابد من محاسبتهم عند نشر الشائعات التي تثير المجتمع دون وجود مصدر معتمد لما ذكروه، فكم من إشاعة رفعت مستوى تطلعات المواطن ثم خذلته، أننا كشعب تعودنا أن نكون مع حكومتنا في الشدة والرخاء، لسنا بحاجة لشائعات من بعض المتمصدرين كي يرفعوا سقف توقعات بعض المواطنين الذين هم بحاجة للمعطف ليقيهم من البرد، ثم نقتلهم بعدم جلب المعطف لهم، فنحن عشنا وسنعيش بهذا المعطف أو بدونه، تجاوزنا أكثر من سبع سنوات عجاف مع الخدمات الصحية بانتظار السنوات السمان.

ختاما إخواني المواطنين والكتّاب بالخصوص لا تنشروا الشائعات ولا تأخذوا المعلومة إلا من مصادرها، فكلمة واحدة كفيلة بأن تسبب زعزعة للوطن وأمنه وشعبه، ولن نقبل ولن تقبل حكومتنا ذلك، ومع أنظمة الجرائم المعلوماتية وغيرها من الأنظمة الحديثة، أنت حر في ما تقول، ولكن احذر أن تمس أمننا ووطننا فعندها لا تدري مستقبلك إلى أين سوف يؤول.