نادر العنزي (تبوك)
استقبل أمير منطقة تبوك صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز، ظهر أمس (الثلاثاء) في القصر الحكومي بتبوك، رؤساء وأعضاء الوفود الرياضية المشاركة في دورة تبوك الدولية الثانية لكرة القدم «الاتحاد، الشباب، الاتفاق، الوطني، الإسماعيلي المصري والصفاقسي التونسي»، وضيوف الدورة من نجوم الكرة السعودية السابقين والإعلاميين، وذلك بمناسبة انطلاق الدورة بمدينة الملك خالد الرياضية بتبوك، وقدمت لسموه الهدايا التذكارية من رؤساء الوفود المشاركة واللجنة المنظمة.

ورحب سمو أمير المنطقة بالجميع وقال: «مناسبة سعيدة تحظى بها المنطقة، بمشاركة أشقاء لنا من أندية مصرية وتونسية، إضافة إلى الأندية السعودية المشاركة». ونوه سموه بالحضور المميز الذي تشهده الدورة، متمنياً استمرارها لأعوام مقبلة، والتوفيق لجميع الفرق المشاركة في الدورة، للاستفادة من مخرجاتها الفنية، مرحباً بتجمع الأشقاء الرياضيين من مصر وتونس في بلدهم الثاني المملكة.

وعبر رؤساء وأعضاء الوفود عن سعادتهم واعتزازهم بالمشاركة في هذا التجمع الرياضي العربي، منوهين برعاية ودعم سموه لدورة تبوك الدولية، وما تحقق لها من نجاحات، حتى باتت واجهة رياضية مشرفة للرياضة في منطقة تبوك، وفي المملكة العربية السعودية.

بعد ذلك حضر الجميع مأدبة الغداء التي أقامها سمو أمير منطقة تبوك لرؤساء الوفود وضيوف دورة تبوك الدولية الثانية.