أروى المهنا (الرياض)
كشفت جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن عدم فتحها القبول لغير السعوديات حتى الآن وأن من يتم قبولهن حاليا سعوديات ولمن أمهاتهن مواطنات.

وأكدت الجامعة أن ما ينشر غير ذلك محض شائعات وكانت «عكاظ» سجلت أمس زيارة ميدانية للجامعة واطلعت على مشكلات الطالبات بعدما تم الإعلان عن نتائج القبول الموحد وشعور الكثيرات بالصدمة بسبب عدم قبولهن أو قبولهن في تخصصات من المعدل المعتمد. وفي المقابل قال مصدر مسؤول في الجامعة لـ«عكاظ»: «لدينا معايير خاصة للقبول في الكليات، ونطبق العدل مع الجميع ولابد أن نذكر أن الطالبات قدمن معدلات عالية بفروق كبيرة عن السنوات الماضية.. السعوديات في تفوق ملحوظ». وفي ما يخص التسجيل اليدوي أوضح المصدر أن الاستقبال اليدوي في الجامعة مفتوح للتصحيح فقط وسبق أن تم الإعلان أن التسجيل فقط عبر البوابة ومع ذلك لم نغلق الأبواب أمام الطالبات وتم استقبال التصحيح اليدوي لمن كانت لديهن مشكلات تقنية في القبول. وأكد المصدر أن التحويل من جامعة لأخرى يكون بعد دراسة الترم الأول حسب الشروط المعلنة.

من جانب آخر، أكدت وكيلة الجامعة للدعم الأكاديمي والخدمات الطلابية الدكتورة فايزة الفايز لـ«عكاظ» أنه لا صحة لوجود قبول يدوي وأن استقبال الطالبات في جامعة الأميرة نورة يأتي في سياق التوجيهات الدائمة لخدمة المواطنين والمواطنات بما يؤكد سياسة الدولة لتحقيق العدالة والشفافية والإجابة على تساؤلات الطالبات، مؤكدة أن القبول في جامعة الأميرة نورة تم عن طريق البوابة الإلكترونية الموحدة للجامعات الحكومية بمدينة الرياض وفق الشروط المعلنة والطاقة الاستيعابية للجامعة.

وكانت معرفات مجهولة في مواقع التواصل الاجتماعي أثارت معلومات عن قبول غير السعوديات وهو الأمر الذي نفته الجامعة.