محمد العمودي (بيشة)
وضعت بلدية بيشة حدا لمعاناة أسرة مكونة من ثلاثة من ذوي الاحتياجات الخاصة، خلال 24 ساعة من تلقيها بلاغا عن معاناتهم، المتمثلة في الصعوبة التي يجدونها خلال تنقلهم في الطريق المقابل لمنزلهم، لأنه ترابي، وأرسلت فريقا لسفلتة الممر، ما سهل على أفراد الأسرة الدخول والخروج من دارهم.

وذكر رئيس البلدية المهندس محمد آل بشر لـ«عكاظ» أنه ورد إليهم بلاغ من أسرة تعاني أشد المعاناة عند مغادرة منزلهم الذي يسكنون فيه بأحد أحياء بيشة، وكذلك عند العودة، وعلى الفور تم التعامل بشكل سريع مع بلاغهم وإنهاء معاناتهم خلال 24 ساعة، مشيرا إلى أنه جرى توجيه فرقة متكاملة لسفلتة المدخل بالكامل وجعله يتناسب مع ظروفهم، بحيث تكون الحركة عليه سهلة للغاية، مشيرا إلى أن «خدمة ذوي الاحتياجات الخاصة تعد شرفا كبيرا لنا».

وأضاف أن لدى البلدية خدمة تم تفعيلها قبل أشهر عدة لذوي الاحتياجات الخاصة، وتم تخصيص رقم للتواصل معهم طيلة فترة الدوام الرسمي، «وتواصل معنا بعضهم وتمت خدمتهم».