«عكاظ» (أبها)
شدد نائب أمير منطقة عسير الأمير منصور بن مقرن على أهمية الدراسات والبحوث التي تعدها جامعة الملك خالد في دفع عجلة التنمية وترسيخ المبادئ الصحيحة لدى فئات المجتمع، فضلاً عن دورها في التوعية الفكرية والاجتماعية.

جاء ذلك خلال استقباله في مكتبه بالإمارة أمس مدير جامعة الملك خالد الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، وعميد كلية الهندسة بجامعة الملك خالد مدير مركز الأمير سلطان بن عبدالعزيز للدراسات البيئية الدكتور حسين الوادعي، وعميد معهد البحوث والدراسات الاستشارية الدكتور عبداللطيف الحديثي، وعميد كلية التربية بجامعة الملك خالد الدكتور عبدالله بن علي آل كاسي، ونائب رئيس وحدة التوعية الفكرية بالجامعة رئيس برنامج «وطننا أمانة» الدكتور مسفر الوادعي.

واطلع نائب أمير عسير في بداية اللقاء على تقرير مفصل احتوى على عدد من الدراسات والإحصاءات البيئية لمنطقة عسير، وتسلم تقريرا مفصلا مقدما من معهد البحوث والدراسات الاستشارية من الجامعة، واطلع على تقرير عن المؤتمر الدولي المعلم وعصر المعرفة، وشاهد عرضاً مرئياً عن برنامج وطننا أمانة.