«عكاظ» (حائل)
أكد أمير منطقة حائل الأمير عبدالعزيز بن سعد أن المواطنين يتطلعون إلى دور أكبر لأعضاء مجلس المنطقة، وأن يستمر العمل في الإشراف والمتابعة في تحسين الخدمات بالمشاركة مع القطاعات الحكومية المعنية.

جاء ذلك خلال ترؤسه أمس جلسة مجلس المنطقة في دورة الانعقاد الثالثة في دورته السابعة للعام المالي 1438/‏1439، وذلك بصالة الاجتماعات بالإمارة.

وأوضح أمين عام مجلس المنطقة المهندس إبراهيم بن عبدالله البدران، أن الجلسة اطلعت على الموضوعات المدرجة في جدول الأعمال، ومنها إعداد دراسة شاملة وموسعة عن العلاقة بين المجالس البلدية ومجالس المناطق والمجالس المحلية في المناطق والمحافظات، كما استعرض محاضر لجانه، واطلع على الدليل الإرشادي لعمل لجنة الاحتياجات والميزانيات، حاثاً القطاعات الحكومية على حصر جميع الاحتياجات وترتيب أولوياتها بالتنسيق والتعاون مع مجلس المنطقة، مشيراً إلى أن المجلس اطلع على توصيات اللجان المختصة واللجنة العامة بشأن خدمة بعض التجمعات السكانية بطرق فرعية، وتوصيات لجنة متابعة مستوى الخدمات بشأن حاجة القرى والهجر التابعة لمحافظة بقعاء لتوزيع المخططات السكنية لمنع العشوائيات، وتوصيات اللجان المختصة بالمجلس على الطلبات الجديدة لمشاريع الدواجن.