واس (القاهرة)
كشف المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ عن طرح أفكار جديدة بشأن خطة معالجة الوضع بمدينة الحُديدة اليمنية.

وقال في تصريحات عقب الاجتماع التشاوري لمجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين بالجامعة العربية اليوم الإثنين، إن الخطة تتضمن جانبين أحدهما عسكري يتعلق بتشكيل لجنة عسكرية من الطرفين تدير الوضع في مدينة الحديدة، وأخرى اقتصادية لإدارة الميناء وحل قضية الرواتب.

وأكد أن معالجة قضية الحديدة هي خطوة للتوصل لحل شامل من أجل الحصول على وقف إطلاق النار بما يسمح بإطلاق مفاوضات مباشرة بين الطرفين.