عادل الماس (جدة)
تسعى الإدارة الاتحادية برئاسة أنمار الحائلي ونائبه أحمد كعكي لتسوية المديونيات التي على النادي بسدادها سواء بإغلاقها بشكل نهائي أو جدولتها، مع أصحاب تلك المستحقات المالية التي على النادي، من أجل استيفاء المعيار المالي الذي يعتبر أحد أهم المعايير لاستخراج الرخصة الآسيوية للمشاركة في مسابقة دوري أبطال آسيا، إلا أن ترشح الفريق الاتحادي للعب في البطولة القارية الكبرى بصفته صاحب المركز الرابع في دوري جميل للمحترفين ستكون له توابعه السالبة، ففي حال حصول العميد على الرخصة الآسيوية فسيضطر لخوض مباراة الملحق الآسيوي على أرضه دون حضور جماهيره، إثر قرار لجنة الانضباط في وقت سابق الذي صدر بحرمان الاتحاد من جماهيره لثلاث مباريات في البطولة الآسيوية، ستطبق على العميد في حال مشاركته بدءا من مباراة الملحق الآسيوي، وفي حال تأهله لدور المجموعات من خلال خوضه لمباراتين من دون جمهور، وسيتم إجراء مراسيم قرعة دوري أبطال آسيا في شهر ديسمبر القادم. من جانب آخر يغادر فجر غد الثلاثاء اللاعبون علي العامري، وراكان النجار، وأحمد عسيري، وياسين حمزة، وعمار الدحيم، ومحمد قاسم، وعون البيشي، وربيع السفياني، وقصي الخيبري، وفهد المولد، للانضمام على الفور للتدريبات التي تقام على ملعب نادي بولتون الإنجليزي، وكان المدرب سييرا أخضع المجموعة المتواجدة معه لثلاث فترات تدريبية تركزت على الجانب اللياقي وتقوية العضلات بصالة الحديد.