محمد العبدالله (الدمام)
أكد رئيس القطاع الشرقي للتوزيع وخدمات المشتركين بالشركة السعودية للكهرباء المهندس فؤاد العبد القادر لـ«عكاظ»، أن الشركة تعمل للوصول إلى 30% من إنتاج الطاقة الكهربائية من خلال الطاقة المتجددة -التي تشمل طاقتي الشمس والرياح- في عام 2024.

ولفت إلى وجود تعاون مع شركة أرامكو السعودية للاستفادة من الطاقة الكهربائية التي تنتجها من المحطات البتروكيماوية التابعة لها.

وبين أن أرامكو تستهلك جزءا من طاقتها في معاملها والباقي يصدر إلى شبكة الكهرباء لتوزيعها على المشتركين. وحول إدخال العدادات الذكية عوضا عن العدادات المستخدمة حاليا، أوضح العبدالقادر أنه توجد دراسات جادة لإدخال تلك العدادات الذكية.

وقال: «الشركة تضع الخطط لمواجهة الطلب المتزايد على الطاقة بالسعودية، وتوجد دراسات وأبحاث في هذا الصدد لضمان استقرار الخدمة الكهربائية، وتلبية حاجات الطاقة المتزايدة، كما أن الشركة تعمل جاهدة لزيادة نصيب الطاقة المتجددة في الإنتاج مقارنة بالطاقة التقليدية».

وأضاف: «التكلفة المرتفعة لإنتاج الطاقة المتجددة لم تعد موجودة في الوقت الراهن، إذ إن تكلفة الطاقة الكهربائية من الطاقة المتجددة تشهد انحدارا بشكل كبير، كما يوجد عائد إيجابي من وراء استخدام الطاقة المتجددة من ناحية نظافة البيئة، والتخلص من الملوثات؛ ما يدفع شركة الكهرباء للتوسع في إنتاج الطاقة النظيفة».