خالد العدل (القصيم)

ألقت الجهات الامنية القبض على 21 فردا من نساء ورجال وأطفال من أسرة عربية تمتهن التسول في مواقع مختلفة في بريدة استأجروا شقة سكنية ويتنقلون عبر 5 سيارات، ووجد بحوزتهم مبالغ مالية مختلفة.

وأوضح الناطق الإعلامي لشرطة منطقة القصيم الرائد بدر السحيباني بأن إدارة التحريات والبحث الجنائي تمكنت من رصد ٢١ مقيماً من جنسيةٍ عربية بينهم نساء وأطفال متهمين بممارسة التسول، والقبض عليهم بإسهام مباشر من دوريات الأمن وقوة المهمات والواجبات الخاصة.

وقال السحيباني : إن المتهمين ينتمون لأسرةٍ واحدة، وقد استغلوا إحدى الشقق السكنية بمدينة بريدة لتكون مقراً لسكنهم، حيث عمدوا إلى استيقاف مركبات الآخرين ومبادرتهم بطلب العون، مدَّعين حاجتهم الملحة للمساعدة.

وذكر الناطق الإعلامي لشرطة منطقة القصيم أنه عثر بحوزتهم على مبلغٍ مالي وقدره ١٢٠٤٩ريال، ومبلغ آخر وقدره ١٥٠ درهم إماراتي، ومجوهرات وهويات إقامة لعدة بلدان خليجية إضافةً إلى ضبط خمس مركبات استغلوها لهذا الغرض إحداها كانت من نوعيةٍ حديثة. وقال إنه جرى إحالة المتهمين للجهات المختصة بإدارة الوافدين لإستكمال الإجراءات اللازمة بحقهم.

وحذر السحيباني مما قد يلجأ إليه المتسولون من أساليب للتحايل واستدرار العواطف سواءً عبر استخدام الأطفال أو النساء بهدف جني المزيد من المال، وأكد في الوقت ذاته على أهمية التعاون للحد من تنامي هذه الظاهرة وذلك بتوجيه المساعدات للجهات المعتمدة في المؤسسات الخيرية والتي بدورها تقوم بإيصالها لمستحقيها بطرقٍ نظامية.