«عكاظ» (جدة)
كشف مدير الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون بجدة الدكتور عمر الجاسر، تفاعل زوار عروس البحر الأحمر، إذ بلغ عدد إقبال الحضور نحو 4000 مشاهد، 49% منهم أطفال، و41% نساء، بينما حقق الرجال حضورا بنسبة 10%، كما بلغت نسبة الحجز إلكترونيا 56%، وتمت عملية شراء التذاكر من شباك التذاكر بمقر الجمعية بما نسبته 41%، للعروض الـ29 على مدار سبعة أيام.

واختتمت الجمعية الفعاليات يوم (الخميس الماضي) بعد عرض فيلمي «ترولز» و«روبي-دوغ»، بأسعار رمزية، فيما خصصت الجمعية عرضا مجانيا لأيتام جدة، وثمن الرئيس التنفيذي لسينما 70 ممدوح سالم دور جمعية الثقافة والفنون في تقديم الدعم الكامل واللوجستي لاحتضان الفعالية وتسهيل كافة الصعاب.

ودعا الجاسر رجال الأعمال والمستثمرين محليا أو عربيا أو دوليا إلى المساهمة في إقامة مثل هذه الفعاليات التي تخلق جسور المحبة بين الحضارات والشعوب المختلفة، مؤكدا أن السينما أداة من أدوات الثقافة والمعرفة، ووسيلة من الوسائل التعليمية الفعالة التي تهدف إلى الارتقاء بالمجتمع، كما تلعب دوراً بارزاً في تشكيل قيم المجتمع وعاداته وفنونه واستخدامها كوسيلة للتوجيه والإرشاد والحراك الثقافي. وأضاف: تمثل السينما جسور لقاء بين الشعوب بعضها البعض، وركنا أساسيا من الحضارة والفكر، ولها دور مهم في عكس روح العصر وإدانة التخلف وفتح عيون المشاهد ليرى في الصورة المرئية واقعه وظروفه وحقيقته.

وأبان الجاسر أن الجمعية ستقدم العرض الثاني في الخامس من ذي القعدة القادم، ولمدة خمسة أيام متتالية، إذ تم اختيار فيلمين آخرين سيتم الإعلان عن تفاصيلهما لاحقا.