أحمد المحيسن (الجوف)
استقبل نائب أمير منطقة الجوف الأمير عبدالعزيز بن فهد بن تركي بن عبدالعزيز، بمكتب سموه بديوان الإمارة اليوم (الاثنين) أعضاء مجلس المنطقة من ممثلي الأهالي، يرافقهم وكيل الإمارة المساعد المكلف للشؤون التنموية وأمين مجلس المنطقة المهندس حبيب بن محمد عبدالصمد.

وقدم الأعضاء لنائب أمير منطقة الجوف التهنئة بالثقة الملكية بتعيينه نائباً لأمير منطقة الجوف والتهنئة بعيد الفطر المبارك.

وبعد أن رحب الأمير عبدالعزيز بن فهد بهم، بادلهم التهاني بعيد الفطر المبارك، واستعرض معهم الدور الذي يقوم به مجلس المنطقة.

وأوضح المهندس عبدالصمد أن المجلس يهدف للإسهام في تنمية المنطقة ببحث الأولويات التنموية التي تحتاجها المنطقة والإسهام في متابعة وتطوير الخدمات المختلفة بالاشتراك مع مديري القطاعات التنفيذية بالمنطقة.

وأبان أمين مجلس المنطقة آلية عمل المجلس من خلال توزيع اللجان المنبثقة منه وتعيين رؤساء للجان من نفس الأعضاء لتقوم بواجباتها بمدينة سكاكا والمحافظات بالمنطقة من خلال المجالس المحلية وعرض أعمال اللجان على المجلس في جلساته.

كما استعرض نائب أمير منطقة الجوف مع أمين المنطقة المهندس عجب بن عبدالله القحطاني عددا من المشاريع التي تهم المنطقة والخدمات البلدية المقدمة للمواطن، وذلك خلال استقبال سموه للأمين بمكتبه بديوان الإمارة اليوم (الاثنين).

وقدم المهندس القحطاني لنائب أمير الجوف التهاني بتعيينه نائباً لأمير المنطقة والتهاني بمناسبة عيد الفطر المبارك.

بعد ذلك استعرض نائب أمير منطقة الجوف مع المهندس القحطاني عددا من الموضوعات الخدمية التي تهم المواطن والمنطقة.

كما ناقش سموه الإجراءات التي اتبعتها أمانة الجوف وبلدية محافظة دومة الجندل لتطوير بحيرة دومة الجندل وإيجاد المرافق والخدمات المهمة وزيادة المسطحات الخضراء التي يحتاجها مثل هذا الموقع السياحي باستقطاب رجال الأعمال والمستثمرين وطرح المنافسات أمامهم وتسهيل إجراءات الاستثمار لهم، للاستفادة من إقامة المرافق الحيوية كالمتنزهات والمنتجعات والفنادق والمشروعات السياحية الأخرى التي يحتاجها السياح.

واستعرض الأمير عبدالعزيز بن فهد مشكلة بحيرة الصرف الصحي ومدى خطورتها على البيئة، إذ أبان المهندس القحطاني أن العمل جار الآن على تنفيذ مشروع نقل مياه البحيرة إلى مدينة وعد الشمال بمحافظة طريف للاستفادة من المياه بعد معالجتها.

وشدد نائب أمير الجوف على إيجاد الحلول ومعالجة الوضع الحالي للبحيرة بالتعاون مع فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة لحين استكمال المشروع والتخلص من المياه.

كما وجه سموه على ضرورة العمل على تأهيل بعض الطرق الرئيسية داخل المدينة وشوارع الأحياء في مدينة سكاكا ومحافظات ومراكز المنطقة، والعمل على تقديم أفضل الخدمات البلدية للمواطنين وفق توجيهات أمير المنطقة الأمير فهد بن بدر بن عبدالعزيز ومتابعة سموه الشخصية.

وشدد نائب أمير منطقة الجوف على أن اختيار ممثلي الأهالي بالمجلس جاء ليلبي حاجات المواطنين والأهالي ونقلها والعمل على دراستها وإيجاد الحلول المناسبة لها مع التنفيذ، مؤكدا أن العمل في مجلس المنطقة يتطلب العمل بروح الفريق الواحد لتحقيق رؤية المملكة 2030.