راوية حشمي (بيروت)
hechmirawiya@

شدد المحلل السياسي اللبناني الدكتور زياد العجوز، على ضرورة أن تتجه الأنظار إلى إيران واليمن وسورية والعراق ولبنان، إذ يقبع الإرهاب بميليشياته وبمحركيه وبمرشده، مؤكدا أنه حان أوان اقتلاع الإرهاب من جذوره والذي هو صناعة النظام الفارسي الإيراني.

واتهم العجوز «حزب الله» بأنه رأس الميليشيات الإرهابية في المنطقة والعالم، وهو إرهابي بامتياز، وقال إن نجاح القمم الثلاث التي شهدتها الرياض يؤكد أن المنطقة مقبلة على حقبة جديدة من التعاون الإستراتيجي الفعال للجم الإرهاب ومواجهة التهديدات الإيرانية.

وجدد المحلل السياسي التأكيد على ضرورة التصدي لظاهرة الإرهاب من خلال تفعيل التحالف الإسلامي خصوصا في إطار الحديث الذي يدور حول تشكيل «ناتو إسلامي» جديد، لمواجهة التطرف والإرهاب الذي يهدد المنطقة والعالم. ونوه العجوز بالدور السعودي الرائد والمحوري ليس في المنطقة وحسب، بل وفي العالم أيضا، واعتبر أن الزيارة الخارجية الأولى للرئيس الأمريكي ترمب والتي تجاوزت كل الأعراف الأمريكية لتكون محطته الأولى السعودية تعد انتصارا كبيرا لسياسة المملكة ودورها الريادي في المنطقة.