نصير المغامسي (جدة)
okaz_online@

اعتبر اقتصاديون «اتفاقات الرياض» مهمة ومشجعة من وتيرة الاستثمار في البلاد، إضافة إلى أنها داعمة لعجلة التنمية في المملكة.

وقال أستاذ الاقتصاد بجامعة الملك عبدالعزيز الدكتور أسامة فلالي لـ«عكاظ» إن واشنطن «تعتبر أكثر الدول تقدما على صعيد التقنية، وأن التعاون معها سينعكس إيجابا دون أدنى شك على دعم التنمية، ونقل التكنولوجيا للسوق المحلية».

وأضاف: «السوق الأمريكية تعتبر الأكبر بالنسبة للصادرات السعودية، خصوصا أن المملكة قادمة على نقلة نوعية في صناعات التعدين التي تتطلب المزيد من التعاون مع كبرى الشركات العالمية لاستخراج المعادن وتصنيعها ومن ثم تسويقها للأسواق الخارجية»، من جهته، اعتبر رجل الأعمال الرئيس السابق للجنة المقاولين بغرفة جدة المهندس عبدالعزيز حنفي، في حديثه إلى «عكاظ»، دخول مزيد من الشركات الأمريكية «سيدعم الاقتصاد والتنمية، وسيضيف لخبرات الشركات السعودية العاملة في ذات المجال».

ومن الطائف، قال أستاذ المحاسبة في جامعة الطائف الدكتور سالم باعجاجة «اقتصاديا، أستطيع القول إن نجاح القمة سينسحب في دعم رؤية 2030 التي تتبناها المملكة. كما أن الاتفاق على دخول شركات أمريكية رائدة بمجال التصنيع والتقنية للسوق السعودية سيكون له أثره الإيجابي.