محمد سعود (الرياض)
mohamdsaud@

يتحدث شبان وفتيات سعوديون عن بلادهم ومعالمها ومميزاتها في فيلم قصير، بهدف تعريف دول العالم بالمملكة، وكيفية الحياة الجميلة للأجانب فيها. يتناول الفيلم في ثلاث دقائق من إنتاج مركز الاتصال والإعلام الجديد في وزارة الخارجية السعودية، أبرز المعالم الدينية والتراثية في المملكة، وجمال الحياة فيها بالنسبة للأجانب والأمان الذين ينعمون به في السعودية.

ويشارك في الفيلم مجموعة من الشبان والفتيات من مجالات مختلفة، يتحدثون باللغة الإنجليزية عن بلادهم، وعن ازدهارها اجتماعيا واقتصاديا، مؤكدين أن المواطنين السعوديين لا يتعاملون مع الآخرين من خلال جنسهم وعرقهم، بل من خلال شخصيتهم، ما يعني أنهم يمتازون بتقبل غيرهم. كما يسرد المتحدثون في الفيلم الذي بثته وزارة الخارجية عبر حسابها الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» قصصاً من النجاحات والامتيازات لبلادهم، مشيرين إلى أنها تتطور بشكل سريع.

وتأمل المشاركون بأن تكون بلادهم من أفضل دول العالم بعد 13 عاما، مع رؤية المملكة 2030، التي ستنقل المملكة إلى مركز متقدم دولياً على جميع النواحي. إذ ينقل الفيلم الصورة الحقيقية للمملكة، ويؤكد أنها ترحب بجميع الجنسيات، ويظهر الجوانب المميزة فيها دينيا وثقافيا واقتصاديا واجتماعيا. ما حقق رواجا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، وتفاعل معه عدد كبير من المغردين، كونه ينقل جمال الحياة في السعودية.