واس (القاهرة)
أعربت جامعة الدول العربية عن إدانتها الشديدة للهجوم المسلح الذي تعرضت له قاعدة براك الجوية الواقعة جنوبي ليبيا، وأسفر عن مقتل وإصابة المئات من قوات الجيش الليبي.

وعد المتحدث باسم الأمين العام للجامعة العربية محمود عفيفي، في بيان له اليوم، الهجوم على القاعدة الجوية تصعيداً خطيراً يهدد بإشعال الأوضاع الأمنية في منطقة الجنوب الليبي برمتها، وإدخال ليبيا في دوامة جديدة من الاشتباكات العسكرية الموسعة.

وطالب بالوقف الفوري لكل هذه العمليات العدائية، وإعادة الأوضاع إلى ما كانت عليها، حتى يتسنى استعادة الأمن والاستقرار في المنطقة، منوها بأن هذه الواقعة أظهرت من جديد التهديد الخطير الذي تمثله المجموعات والميليشيات المسلحة الخارجة عن القانون على أمن وسيادة ووحدة أراضي الدولة الليبية.

وأشار المتحدث باسم الأمين العام للجامعة العربية إلى موقف الجامعة الثابت بأن تسوية الأزمة الراهنة في ليبيا لن تتم إلا بالطرق السلمية وعبر الحوار السياسي بين الأطراف الليبية وفق الإطار العام المنصوص عليه في الاتفاق السياسي الليبي الموقع في "الصخيرات".