«عكاظ» (الرياض)
OKAZ_online@

استهلت هيئة الصحفيين السعوديين اجتماعها الدوري السادس برئاسة خالد المالك بالترحم على الفقيد تركي السديري، قائلا: فقدنا زميلا وأخاً عزيزاً من بين أوائل المؤسسين للهيئة، وبذل مع زملائه جهداً كبيراً لقيامها على أسس راسخة، ناهيك عن إنجازاته الصحفية على المستوى المحلي والخليجي والعربي. مضيفا: سنستمر في الإعداد لحفلة تكريمه في الأسبوع الأخير من شهر شعبان الجاري، المقرر منذ نوفمبر الماضي.

وأقر المجلس عددا من الضوابط حول افتتاح فروع للهيئة في مدن المملكة، ومنها أن لا يقل عدد الإعلاميين في المدينة مقر الفرع عن (30) إعلامياً يحملون عضوية الهيئة، ويتقدمون بطلبهم لفتح الفرع لرئيس مجلس إدارة الهيئة، على أن يتم توفير مقر مجاني له، كما وضع المجلس شروطا لمن يتم تعيينه منسقاً لأعمال الفرع.

واستكمل النقاش حول مسودة ميثاق الشرف الصحفي، وأحيل للجنة المكلفة بمتابعة إعداده، كما أقر مقترح قيام شراكة إعلامية مع الجهات ذات العلاقة بالإعلام، ومنها كليات وأقسام الإعلام بالمملكة، ووضع ضوابط لأشكال هذه الشراكة وأطر تفعيلها.. وأن تسند هذه الشراكات ضمن أنشطة النادي السعودي للصحافة التابع للهيئة. فيما وضع تصور شامل للجان الفرعية حسب تخصصات الممارسة الإعلامية ومنها لجنة الإعلام الرياضي.