أ. ف. ب (أنقرة)
okaz_online@

في خطوة مفاجئة، طالب وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو أمس (الخميس) برحيل المنسق الأمريكي للتحالف الدولي، ضد تنظيم «داعش» الإرهابي في العراق وسورية، بريت ماكغورك، متهما إياه بدعم المقاتلين الأكراد في سورية والانفصاليين الأكراد على الأراضي التركية.

وقال أوغلو في مقابلة مع شبكة «إن تي في» الخاصة: «سيكون من الجيد لو تم استبدال ماكغورك، لأنه يدعم بوضوح مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية في سورية، وانفصاليي حزب العمال الكردستاني في تركيا»، وهما مجموعتان تعتبرهما أنقرة «إرهابيتين».