أمل السعيد (الرياض)
رعى الأمير تركي الفيصل أمس الأول، حفلة تخريج 192 طالباً وطالبة يمثلون الدفعة الخامسة من جامعة الفيصل في تخصص الطب.

ولفت مدير الجامعة محمد آل هيازع، إلى أن تركي الفيصل شخصية وطنية، نذر سنوات الشباب الأولى في خدمة الوطن متنقلاً بين أهم دول العالم، ومتحدثاً في أرقى الجامعات والمنتديات. وأضاف «أبنائي وبناتي الخريجين، أنتم الكلمة الأولى والكوكب الأعلى الأغلى في هذا المساء وبكم تقصر الكلمة. هذا وطن لا تنافسه كل الأوطان، ولن يختطفه من أحداقكم عاق أو حاقد أو ضال. ستذهبون غداً إلى مشوار الحياة وستبقى لكم جامعتكم أول وآخر موئل ومحضن».